Advertisements
أخبار جديدة

هذا هو قاتل الزوجين في عيناتا؟

في اقل من 24 ساعة، تمكنت القوى الامنية من القاء القبض على قاتل الزوجین العجوزین في بلدة عیناتا، تمكنت القوى الأمنیة من القاء القبض على
الجاني.وكانت جريدة الاخبار قد كشفت عن ان القوى الامنية القت القبض على احد النازحين السوريين المقيم في بلدة عيتا الشعب، وتبين ان المشتبه به هو ابن خالة المغدورة، ، ویدعى ع، ح، ، وقد اعترف بما قام بھ، بعد ان ضبطت معھ مسروقات من الذھب والأموال، كان قد سرقھا من منزل المغدورین”.🇱🇧شبكه حولا الإخبارية 🇱🇧
*🔴 انجاز امني كبير لمكتب معلومات صور في قوى الامن …. توقيف قاتل الزوجين المسنين في عيناتا الجنوبية .. اليكم هويته وتفاصيل الجريمة*

وبحسب المعلومات أن القاتل استأجر سيارة من إحدى المناطق اللبنانية، وقادها باتجاه عيناثا، وحين دخل منزل المغدورين سرق حوالي مليون ونصف وكمية من الذهب تعود للسيدة المغدورة. وعمد إلى خنق الضحيتين ثم لاذ بالفرار. ليقع في قبضة الأجهزة الأمنية بعد أقل من 24 ساعة.

وكان مكتب معلومات صور وفي اطار تحقيقاته قد اوقف اربع سوريين وبعد التحقيق معهم اعترفوا على القاتل الذي تبين انه اتى من منطقة البقاع لتنفيذ جريمته ليتم توقيفه فوراً من قبل مكتب معلومات البقاع.

یذكر أن الجاني قد عمد الى خنق قریبتھ، قبل أن یستخدم آلة حادة وسكین لضرب الزوج الثمانیني.ولهذا اصدرت بلدية عيناتا ومخاتيرها inataبيانا جاء فيه “على أثر الجريمة البشعة التي حدث بالبلدة تداعت بلدية عيناثا ومخاتيرها الى جلسة طارئة بمبنى البلدية وتباحث المجتمعون بالحادث الجلل الذي حدث بالبلدة وعليه صدر البيان التالي:

بسم الله الرحمن الرحيم
عن رسول الله صلى الله عليه وآله : “من قُتل دون مظلمته فهو شهيد”
أهلنا الكرام ، في الوقت الذي نعزيكم فيه بوفاة المرحوم المغدور الحاج رامز درويش وزوجته ، نتقدم منكم بالشكر والتقدير لمسؤوليتكم العالية ووعيكم في التعامل مع هذه القضية المؤلمة ، ونسأل الله تعالى لكم دوام الصحة والعافية وللمرحومَين رفيع الدرجات والرضوان عند الله تعالى .
كما نتقدم بالشكر والثناء من جميع الاجهزة الأمنية التي عملت بجهد حثيث على كشف ملابسات الجريمة مما أدى إلى توقيف المشاركين في عملية القتل وهم الآن في قبضة العدالة .
وفي هذا السياق نهيب بالأهل الكرام الذين ما عهدنا منهم غير الحكمة والحرص أن ينطلقوا من قوله تعالى ( وَلَا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَىٰ) إذ لا يليق بمجتمعٍ قاتَل وجاهد من أجل رفع المظلومية عن الآخرين أن يمارس الظلم في حق أبرياء لا علاقة لهم بما حدث ؛ وعليه نطلب من الأهل الكرام عدم التعرض بسوء لأي شخص ليس له علاقة بما حصل سواء أكان من البلدة أو من خارجها، فذلك لا ينسجم مع أخلاقنا ومبادئنا الداعية إلى الترفع عن ردات الفعل الغاضبة وغير المدروسة ( إِنَّ الَّذِينَ اتَّقَوْا إِذَا مَسَّهُمْ طَائِفٌ مِّنَ الشَّيْطَانِ تَذَكَّرُوا فَإِذَا هُم مُّبْصِرُونَ ) .

بلدية عيناثا ومخاتيريه

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: