Advertisements
أخبار جديدة

الصحافي حسن عليق : سأنتخب، يوم الاحد المقبل، لأسباب شخصية جداً.

الكاتب والصحافي حسن عليق : سأنتخب، يوم الاحد المقبل، لأسباب شخصية جداً. أسباب شخصية جداً، كوجه الشهيد كربلا (حسين مهدي محمد 

*الكاتب والصحافي حسن عليق : سأنتخب، يوم الاحد المقبل، لأسباب شخصية جداً. أسباب شخصية جداً، كوجه الشهيد كربلا (حسين مهدي محمد علي)، وكصورة من زرع الراية في موقع الدبشة، أو ان انظر إلى قلعة الشقيف بلا خوف، أو ان أرى دير ميماس، وأن أعبر الطريق من قرب منزل الشهيد حسن علي هاشم، من عين التينة إلى ميدون وجزين والنبطية، أو أن أذكر الشهيد جهاد حمود مبتسماً. شخصية جداً كأن أقول لمن حملوا الراية مع بلال فحص واحمد قصير وعماد مغنية وذوالفقار وعلاء البوسنة، ولا يزالون حاملين لها، أن أقول لهم «إنا معكم». شخصية جداً كأن أفخر بمن قال لا للقوة المتجبرة في العالم، فأذلها يوم 23/10/1983، وحقّرها وقهر جبروتها. شخصية جداً كأن أقول لكل من يلاحقهم العدو الأميركي والعدو الإسرائيلي، ويضع أسماءهم على لوائح الإرهاب، إني مدين لكم بالكثير، ولن أبخل عليكم بصوت. شخصية جداً كأن أشكر من وقفوا رغم أنه لم يكن «في الموت شكّ لواقف» على ما يقول أبو الطيب، وحموا أحلامنا وبيوتنا وحياتنا ومستقبلنا من مغول العصر. شخصية جداً كأن أقول لمن لا يزالون واقفين إنا نحبّكم. شخصية جداً كأن أجرؤ يوماً على التعبير عما في قلبي لمن بُتِرت أطرافهم، ومن فقدوا عيناً أو قدرتهم على الحركة لكي أتمكّن من التجول بحرية في بلادي*

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: