Advertisements
أخبار جديدة

تنكر بلباس ديني لتغطية عمليات سرقة السيارات وهذا ما حصل؟

اعلنت شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي انه تبين لها أن إحدى عصابات سرقة السيارات تستخدم في تنفيذ عملياتها سيارات مستأجرة  من نوعي: “داتسون” و”نيسان ميكرا”، وان أحد أفرادها يتنكّر بلباس ديني خلال عملية نقل السيارات المسروقة الى البقاع، لتجنب توقيفه من قِبَل عناصر الحواجز الامنية.

وليل 13/1/2018 قامت قوة من الشعبة المذكورة بعمليات رصد ومراقبة وتنفيذ كمائن عديدة في الأماكن والمسالك التي يسلكها افراد العصابة، بحيث تم رصد سيارتين من نوع “داتسون” طراز MI_DO و”نيسان ميكرا” المستخدمتين من قبل أفراد العصابة، وذلك في محلة ضهر البيدر، وهي متّجهة نحو بيروت، فعملت القوة على توقيفها من خلال تنفيذ كمين مُحكم، أدّى أيضاً إلى توقيف السائقَين، وهما:

– ع. د. (مواليد عام 1987، لبناني) وهو من اصحاب السوابق بجرم تجارة المخدرات.

– ع. ز. (مواليد عام 1982، لبناني) وهو من اصحاب السوابق بجرائم مخدرات وسلب بقوة السلاح. كما تم ضبط السيارتين، إضافةً إلى ضبط كمية من حشيشة الكيف.

بالتحقيق معهما، اعترف الأول بإشتراكه بتنفيذ تسع عمليات سرقة سيارات نوع (“كيا سبورتاج” و”هيونداي توكسن”) من مناطق لبنانية مختلفة، منها: الكحالة، الدورة، الجديدة، الدكوانة، جونية، ضبية، كما اعترف ايضاً بأنه كان يرتدي لباس ديني لينقل السيارات المسروقة الى البقاع، وبأنه يتعاطى المخدرات. واعترف الثاني بإشتراكه مع العصابة في نقل السيارات المسروقة، وبتعاطيه المخدرات.

أجري المقتضى القانوني بحقهما، والعمل جارٍ لتوقيف باقي أفراد العصابة

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: