Advertisements
أخبار جديدة

شركة الوليد بن طلال باعت حصتها في “فورسيزونز بيروت”

🔷

🔹قالت وكالات عالمية  إن شركة المملكة القابضة باعت حصتها في فندق فورسيزونز في بيروت.

وأضافت الوكالة إن الصفقة تمت بمبلغ يتراوح بين 100 إلى 115 مليون دولار، مشتملة على الدين.

ونقلت عن مصادر لم تسمها، أن المشتري رجل أعمال سعودي من أصل لبناني، موضحة أن الاتفاق تم في كانون الأول/ ديسمبر الماضي.

ونفت المصادر أن يكون هناك صلة بين توقيف الأمير الوليد بن طلال، ضمن حملة تشنها الحكومة السعودية، وبيع الفندق.

وأوضحت أن الشركة التي تدير الفندق ستواصل عملية

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: