Advertisements
أخبار جديدة

في حارة حريك .. ابن الخامسة ينجو باعجوبة بعد ان علق بين كابينة المصعد والجدار !

شاءت العناية الإلهية انقاذ طفل انحشر بين كابينة مصعد والجدار الأسمنتي في منطقة حارة حريك في الضاحية الجنوبية لبيروت.
وفي التفاصيل فقد وصل أحمد ابن الخمسة اعوام واخيه محمد ابن العاشرة الى المنزل من مدرستهما ، ركبا المصعد كعادتهما كل يوم ولكن احمد هذه المرة اقترب كثيرا من باب المصعد اثناء صعوده فسقطت قدماه بين الكابين والجدار واستمر المصعد بالصعود فانحشر جسده بينهما .

فاسرع الجيران عند سماع الصراخ وفصلوا الكهرباء عن المصعد الذي توقف بعيدا عن الباب مما دفعهم الى الاستعانة بالدفاع المدني واسعاف الهيئة الصحية الاسلامية لتولي مهمة انقاذ الطفل، الذي اخرج فيما بعد وكان يعاني من خدوش وجروح بسيطة.
ومن جانبها تمنت الهيئة من أولياء الأمور عدم ترك أطفالهم يستخدمون المصاعد دون وجود أشخاص بالغين كون هذا الأمر يشكل خطورة عليهم، وكذلك دعت أصحاب البنايات والمجمعات التجارية بضرورة عمل الصيانة الدورية للمصاعد لدى الشركات المعتمدة لتلافي الوقوع بتلك الحوادث مستقبلا.

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: