Advertisements
أخبار جديدة

لعبة فيديو عنيفة وراء قتل الولد لأبيه والناطور في زقاق البلاط!

 

وقعت جريمة مروعة صباح اليوم الثلاثاء في منطقة زقاق البلاط في بيروت، حيثُ أطلق المدعو علي محمد يونس (مواليد 2003) النار على والده، وقتل معه الناطور وهو سوري الجنسية، إضافةً الى أحد الجيران.

وفي التفاصيل كشفت مصادر أمنية لموقع رادار سكوب، انه وفق المعلومات الميدانية والتحقيقات الأولية فإن الفتى علي يونس مولع بلعبة Grand Theft Auto – GTA ومدمن عليها وهي من فصيلة ألعاب الفيديو العنيفة، وتظهرالمجرم في صورة البطل، وتصوّر التعدي على الغير شجاعة وإقدام.

وما حصل فجر اليوم ان “علي” حمل بندقية صيد “بومب أكشن” وخرج من منزله، فلحق به والده سائلاً عن وجهته… فدار شجار بينهما ليأخذ الفتى دريئة قتالية ويطلق النار على والده في مشهد يجسّد تماماً الوضعيات القتالية في اللعبة، وما إن تدخل الناطور المدعو منصور أحمد عبد السلام (سوري الجنسية) حتى سارع الى وضعية اخرى مردياً اياه بطلقة نارية كما أطلق النار على سلوى العلي (زوجة الناطور) ثم انتقل الى دريئة جديدة واطلق النار باتجاه علي محمد المرعي (سوري الجنسية) فقتله أيضا. وهكذا أصبح موقع الجريمة كمشهد من تلك اللعبة المندمج فيها عقله لشدة تعلقه بها.

ووفق مصادر ميدانية فإن مجموعة من الشبان كانوا في قهوة قريبة من الموقع تمكنوا من توقيف الفتى بعدما فرغت بندقيته من الذخيرة لتصل القوى الامنية وتلقي القبض عليه

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: