Advertisements
أخبار جديدة

ضباط إسرائيليون يسرقون “أمراً عسكرياً سريا!

 

◾أشارت القناة “السابعة” العبرية إلى أنّ “ضباطا من شعبة العمليات في جيش الاحتلال الذين أرسلوا لإجراء تفتيش في إحدى قواعد المنطقة الجنوبية، نجحوا في وضع يدهم على أمر عسكري سري جداً كان يفترض أن يكون محميًّا في مكان آمن جداً”.
وبحسب ما نقل موقع “العهد” الإخباري عن القناة العبرية، فإنه” وبسبب الرقابة العسكرية لا يمكن الحديث عن تفاصيل الأمر العسكري الذي تم وضع اليد عليه من قبل الضباط، ولكن ما سمح بالحديث عنه هو أن القرار يتعلق بعملية عسكرية محتملة في قطاع غزة”.
وأضافت القناة “لو وصل هذا الأمر العسكري السري لأيدٍ “معادية”، لكانت هذه الجهات المعادية استعدت جيداً انتظاراً ليوم صدور القرار بتفيذ الأمر العسكري، وكان سيؤدي تسريبه للمس بحياة الجنود، ويتسبب بضرر كبير لأمن الكيان” وفق تعبيرها.
ووصف قائد المنطقة الجنوبية في جيش العدو اللواء ايال زمير سرقة الوثيقة السرية بأنها” حادثة خطيرة جداً خاصة عندما يتم سرقة ما يمكن اعتباره النواة السرية للقيادة الجنوبية، والتي يفترض أن تكون محمية من عناصر وصفت بالعدائية”.
وأضاف زمير “تعتبر من أخطر القضايا التي وقعت في القيادة الجنوبية للجيش، وتعبر عن وجود إهمال شديد لدى ضباط وحدة عمليات الاحتياط في المعسكر الذي تواجدت فيه الوثيقة التي تم وضع اليد عليها”.
ولفتت القناة إلى أن” الضباط الذين قاموا بالزيارة يتبعون قسم حماية المعسكرات في قسم العمليات، وهم يقومون بزيارات ميدانية من فترة لأخرى لفحص ما إذا كانت إجراءات الحماية في المعسكرات، وإجراءات حماية المعلومات تتم وفق التعليمات العسكرية الصادرة”.

#عاشوراء-عزة وإباء

📱انقر على هذا الرابط للانضمام إلى مجموعتي في واتساب: https:chat.whatsapp.com/7RYN7nBvo04457JlMF1PRr
زيارة الموقع👇🏻https:m.facebook.com/Onlinenews-1678180819123987/

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: