Advertisements
أخبار جديدة

أم مراهقة (17 سنة) ذهبت في رحلة مع أصدقائها لمدة أسبوع.. وتركت طفلها (4 أشهر) يموت جوعاً

Screenshot_20170920-150132.png

 

24

قالت الشرطة الروسية إنها ألقت القبض على أم مراهقة، بعدما ذهبت في رحلة لمدة أسبوع تاركة طفلها الرضيع يموت جوعاً في المنزل.

وحكمت محكمة روسية على فيكتوريا كوزنيتشوفا بالسجن لمدة 10 سنوات بعدما تركت طفلها البالغ تسعة أشهر في المنزل لمدة أسبوع دون طعام أو شراب، وسافرت مع أصدقائها في رحلة ترفيهية.

يذكر أن الشابة التي تبلغ من العمر 17 عاماً من مدينة روستوف شمال روسيا، انتهزت فرصة ذهاب زوجها إلى الخدمة العسكرية، لتترك الطفل يواجه مصير الموت في المنزل.

وذكرت قناة إن تي في الإخبارية، أن الجيران انتابهم شعور بالقلق عندما اختفت فيكتوريا وطفلها إيغور عن الأنظار فقاموا بإبلاغ الشرطة التي عثرت على الطفل جثة هامدة في المنزل.

وبحسب التقارير فإن فكتوريا كانت قد أخبرت أصدقاءها بأنها تركت طفلها لدى عمتها، وقامت بنشر صور على مواقع التواصل الاجتماعي وهي تتسكع مع أصدقائها بينما كان طفلها يموت من الجوع، بحسب ما ورد في صحيفة ميرور البريطانية.  

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: