Advertisements
أخبار جديدة

كلب ينهش رضيعاً حتى الموت… فهل يتحمّل والده المسؤولية؟

 

سجن أب لأنه كان ينام بسبب شرب الكحول عندما نهش كلب العائلة ابنه الصغير حتى الموت.

وفي التفاصيل، فقد شرب الوالد ريان يونغ، من سندرلاند في انكلترا، ثمانية عبوات من الجعة فنام عندما كان يهتم بابنه ريجي البالغ من العمر ثلاثة أسابيع.

ولم يستيقظ الوالد البالغ من العمر 32 عاماً عندما تعرّض ابنه الصغير لهذا الهجوم المروّع الذي دام لمدة 20 دقيقة في 20 حزيران 2015.

وبعدما وصلت والدة الطفل السيدة ماريا بلاكلين إلى المنزل وبدأت بالصراخ بسبب رؤية رضيعها في بركة من الدم، استيقظ ريان.

وكان ريجي لا يزال يتنفس عندما وصل المسعفون الى المنزل، إلا أنه سرعان ما توفي في وقت لاحق.

ولفتت تقارير المحكمة الى أن الوالد رفض الخضوع لاختبار التنفس عندما وصل الضباط الى مكان الحادثة.

ويعتقد أن الطفل سقط من الكرسي المخصص للأطفال فهجم الكلب عليه.

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: