Advertisements
أخبار جديدة

قصة مؤثرة جداً – منذ 20 عاماً يرتدي ملابس نسائية.. لإرضاء والدته

20
JULY
2017

A

+

A

دأب رجل صيني على ارتداء ملابس نسائية منذ أكثر من 20 عاماً لمساعدة والدته العجوز التي تعاني من اضطرابات عقلية، للتأقلم مع وفاة شقيقته.
وكانت علامات المرض العقلي بدأت بالظهور على الأم عقب وفاة ابنتها مباشرة، ما دفع الابن إلى اتخاذ قرار استثنائي فبدأ بارتداء ملابس شقيقته الراحلة لإقناع والدته أنها لا تزال على قيد الحياة، بحسب صحيفة “ميرور” البريطانية.
وبعد أن نجحت الخطة، لم يعد الابن، الذي يتكفل برعاية والدته في منزلهما في مدينة غوليين في مقاطعة غوانتشي، يملك أية ملابسه الرجالية، حيث تخلّص منها واستبدلها بأخرى خاصة بالنساء، غير مكترث بما يمكن أن يقوله الآخرون عنه. وقال الإبن بحسب الصحيفة: “لقد كانت سعيدة للغاية، لذلك تابعت فعل ذلك، وأنا أعيش على أنني امرأة منذ ذلك الوقت”. وتقول الأم “إنها ابنتي، عندما توفيت ابنتي الأخرى حلت مكانها”.
وأكد أنه لا يشعر بالقلق تجاه ما يقوله الآخرون عنه، فهو يفعل ذلك لإرضاء والدته، ويضيف “لماذا يمكن أن أخاف من أن يسخر الآخرون مني؟”.
Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: