Advertisements
أخبار جديدة

“داعشية” تفجّر نفسها والرضيع على يدها.. والكاميرات ترصدها!

"داعشية" تفجّر نفسها والرضيع على يدها

“داعشية” تفجّر نفسها والرضيع على يدها
نشرت وسائل إعلام عراقية صوراً لإمرأة من تنظيم داعش في الموصل شمالي العراق، قبيل تفجيرها عبوة ناسفة محشوة في حقيبتها، بعد أن تسللت مع الفارين وهي تحمل طفلها الرضيع على يدها لتخدع الجنود الذي كانوا يتولون مسؤولية حماية النازحين.
وللوهلة الأولى تبدو المرأة وهي تغادر بشكل طبيعي مدينة الموصل بعد طرد داعش منها، إلا أنها سحبت بعد قليل زناد عبوة ناسفة مخبئة في حقيبتها وفجرتها عندما اقتربت من الجنود بعد أن أبعدت الشكوك عنها بسبب الرضيع، مما أدى إلى مقتل جنديين على الأقل، ومقتلها هي وطفلها، وإصابة عدد من المدنيين.
ونشرت قناة “الموصلية” العراقية صورا للمرأة قبيل تفجير نفسها وهي تغادر الموصل، بينما كان يصطف على جانب الطريق عددا من جنود القوات العراقية.
Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: