Advertisements
أخبار جديدة

لبنان …ساحة معركة ..قتيلين حتى الآن !

لم تفلح القوى الأمنية ووزارة الداخلية رغم الجهود المبذولة في وقف اراقة الدماء ، فالمناسبة حسب الأهالي الذين يحتفلون بنجاح اولادهم في شهادة البريفية تستأهل سفك دماء الأبرياء.

فبعد ان وزعت قوى الامن الداخلي رقما ساخنا للتبليغ فيه عن مطلقب النار ابتهاجا مرفقا بحملة دعائية تحت عنوان شهادة وفاة ، ادت رصاصات قاتلة في مدينة بعلبك الى مقتل سيدة ورجل ثمانيني  واصابة فتاة في بريتال، في وقت  اشتعلت فيه سماء المدن اللبنانية بالمفرقعات والرصاص الطائش لا سيما في الضاحية الجنوبية لبيروت .

قوى الامن افادت انها تعرفت بالاسماء الى بعض مطلقي النار وانها تتعاطى بسرية تامة مع كل بلاغ بهذا الشأن وحظت المواطنين على التبليغ عن كل عملية اطلاق نار تحصل قريبا منهم ووعدت بالتدخل وتوقيف المفاعلين.

وسطر القاضي صقر صقر مذكرة استنابة بحق مطلقي النار وتوقيفهم.

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: