Advertisements
أخبار جديدة

فيديو لجريمة في وضح النهار: غضب فأطلق عليه النار

في حادثة تشبه بوقائعها الافلام البوليسيّة، وصل الى موقع mtv فيديو، تُظهر وقائعه حادثة حصلت في وضح النّهار في محطّة محروقات في قضاء الضنيّة، وفق ما أفادنا مُرسل الفيديو وصاحب المحطّة ايهاب الصّمد.

أرفق الصّمد الفيديو برسالة تشرح تفاصيل هذه الحادثة التي حصلت في 5 الجاري، أي قبل نحو 3 أسابيع، مؤكّداً أنّ “شاباً سوريّاً تعرّض لإطلاق نار عند المحطّة في بلدة بخعون، و”الجاني” (مُطلق النار) معروف”، سائلاً: “لماذا لم يتمّ توقيفه، وهل لأنّ المُستهدف من الجنسيّة السوريّة ولا يستأهل أن تثار قضيّته”؟ على حدّ تعبيره.

واللّافت في الموضوع أنّ مُرسل الفيديو ايهاب الصّمد سمّى “الجاني” (مُطلق النّار) وسمّى المُستهدف، وسنتحفّظ عن ذكر اسم مُطلق النار المفترَض بشكل كامل ونكتفي بأوّل حرف من اسمه واسم عائلته: ج.أ.ب. أما اسم المُستهدف فهو: فراس حنتو.

وبعد عمليّة استقصاء قام بها موقع mtv، أفادنا مصدرٌ أمني ان “ج.أ. كان يقوم بمصالحة بين لبنانيّين عند محطّة ايهاب الصّمد في بخعون – قضاء الضنّية، وقد تعثّرت محاولاته، ما أثار غضبه، وقد تدخّل العامل السّوري لدى المحطّة فراس حنتو، لمحاولة ثني ج.أ. من استعمال مسدّس كان بيده، وقد انطلق منه عيار ناريّ أدى الى اصابة حنتو، الذي نقل فوراً الى أحد المستشفيات، وهو في حال مستقرّة حتى اليوم”.

ونفى المصدر الأمني علمه بسبب عدم توقيف مطلق النار.

خاص موقع Mtv
Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: