Advertisements
أخبار جديدة

السيد فضل الله: من يتحدث عن الفساد عليه ان يحاسب الفاسدين؟

FB_IMG_1498304524516

جدد رئيس “لقاء الفكر العاملي” السيد علي عبد اللطيف فضل الله “مطالبة العهد والحكومة الجديدين بخطوات عملية وفاعلة لمحاسبة الفاسدين وزجهم في السجون”.

ورأى السيد فضل الله خلال خطبة الجمعة من على منبر المسجد الكبير في عيناثا انه “لا يكفي التحدث عن الفساد والفاسدين ولا يكفي التشهير بهم او تسميتهم انما المطلوب ابراز الوثائق وتقديم الملفات الى القضاء ومحاسبة المرتكبين من كبيرهم الى صغيرهم”.

وسأل اين “اصبح ملف الانترنت غير الشرعي والتعدي على الاملاك البحرية والمشاعات العامة. فلم نر حتى الان موقوف واحد او شخص واحد يحاكم امام القضاء فهل من يرتكبون كل هذه الموبقات اشباح او من كوب آخر؟”

وطالب فضل الله بـ”رفع الغطاء عن كل فاسد ومرتش ومرتكب لان هذا الغطاء يمنع المحاسبة والمساءلة وتصويب المسار من الباطل الى الحق ومن الزيف الى الواقع”.

من جهة ثانية اسف لـ”الدماء البريئة التي تسفك بطرق همجية وعبثية”. واعتبر ان “استسهال البعض القتل وازهاق الارواح مرده الى غياب المنظومة الفكرية والاخلاقية والدينية الوازعة والتي لا يمكن ان تعود فاعلة الا بدور فعال وبناء للمؤسسات الدينية وعلماء الدين الذي يبدأ من النصح والوعظ والارشاد والنهي عن فعل المنكر والحرام”.

وفي يوم القدس العالمي الذي كرسه الامام الخميني نصرة للاقصى وفلسطين، دعا الى “توحيد طاقات الامة في مواجهة المشروع الاستعماري في المنطقة ولمواجهة الاحتلال المتمادي لفلسطين ولوقف مسلسل تصفية القضية الفلسطينية وان تبقى هي بوصلة الصرع ضد هذا العدو”.

وأكد اننا “صرنا نخشى على فلسطين ليس فقط من العدو الصهيوني بل من بعض العرب الذين حولوا الصراع من العدو الحقيقي في اتجاه ايران ومحور المقاومة والممانعة”.FB_IMG_1498304524516FB_IMG_1498304572288.jpgFB_IMG_1498304561870.jpgFB_IMG_1498304539562.jpg

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: