Advertisements
أخبار جديدة

شاهد وتعرف على حقيقة ما جرى في تورينو، اثناء نهاية دوري ابطال اوروبا؟

” ما حدث… 1400 جريح في تورينو خلال نهائي الأبطال (صور-وفيديو)

4 حزيران 2017 | 16:55

المصدر: “النهار”

سيطر الخوف على بعض المدن الأوروبية خلال المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم بالرغم من الاجراءات الأمنية المشددة في المدن المعنية بالنهائي الذي فاز به ريال مدريد الاسباني على جوفنتوس تورينو الايطالي 4 – 1، إذ احتفظ الملكي بلقبه للعام الثاني توالياً وللمرة 12 في تاريخه.

وكانت الأمور صاخبة في ساحة “سان كارلو” وسط مدينة تورينو حيث أصيب أكثر من 1400 شخص بجروح خلال تدافع نجم عن حالة هلع بين الحشد وفق ما أعلنت عنه تقارير إعلامية محلية استنادا الى مصادر طبية، فيما أكدت الشرطة الإيطالية إصابة نحو ألف شخص تلقوا الإسعافات الأولية في مستشفيات تورينو.

نور الخطيب، طالبة لبنانية كانت تتابع اللقاء مع قريبها وأصدقائها اللبنانيين الذين يدرسون في جامعة المدينة في ساحة “سان كارلو”، قالت في اتصال مع “النهار” من تورينو: “عندما كنا نتابع اللقاء سمعنا صوتا قويا لا يشبه صوت الانفجارات إلاّ ان الجميع بدأ الركض في جميع الاتجاهات مما أدى الى حالات تدافع قوية نجم عنها سقوط البعض على الأرض وتعرضوا لإصابات”. وأضافت: “شخصياً تعرضت لجروح طفيفة مختلفة مع بعض الكدمات”، وعن الأسباب قالت: “كان الجميع متخوّفاً من حصول أمر ما ويتهامسون حول هذا الأمر، وبالتالي عند أول صوت غير طبيعي حدث ما حدث”.

وسادت حالة من الفوضى قبل عشر دقائق من انتهاء المباراة عندما أصيب متابعوها بحالة هلع إثر سماع دوي ألعاب نارية، في حين تحدث البعض عن انفجار قنبلة. أما المتحدث في الشرطة المحلية فلم يستبعد أن يكون التدافع قد نجم عن استخدام ألعاب نارية.

من جهتها، طرحت وسائل الإعلام المحلية عددا من الفرضيات حول أسباب التدافع، فوكالة الأنباء الإيطالية (أنسا) فأشارت إلى أن إنذاراً كاذباً كان السبب وراء ذلك، بينما نشرت صحيفة “لاستامبا” أن أحد الحواجز الأمنية سقط على المتفرجين مما أحدث صوتاً مدوّياً كان شبيهاً بانفجار قنبلة. وبحسب المصادر الطبية الإيطالية فإن من بين الجرحى سبعة في حالات حرجة من بينهم طفل، أما بقية الإصابات فغالبيتها طفيفة.

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: