Advertisements
أخبار جديدة

شبكة دعارة أبطالها طلاب جامعات!

  • صورة من الارشيف
    صورة من الارشيف
 كارثة كما يبدو وقعت على أهالي طالبات الجامعات التي القي القبض عليهم بسبب الدعارة؟
ألقت السلطات الأمنية في تركيا القبض على مسؤولين وأعضاء في شبكة دعارة تنشط في المدن التركية، والأمر اللافت كان في أعضاء هذه الشبكة وأغلبهم من الطلبة الجامعيين.
ونقل موقع جريدة زمان التركية عن مصادر أمنية مطلعة ان بعض المعتقلات ضمن عملية الدعارة في مدينتي أضنة وسامسون هن طالبات جامعيات.
وقالت إحدى المعتقلات في أقوالها أمام جهات التحقيق: “كنَّا نجني أموالًا تقدر بنحو 300 ليرة تركية في الساعة الواحدة، أو ألفين ليرة تركية في الليلة الواحدة. كنا نعمل وندرس ونرسل الأموال لعائلاتنا، حيث كانوا يعتقدون أننا نعمل بعد مواعيد الدراسة”.
وأوضحت أخرى (20 عامًا)، وتدرس في الصف الثاني الجامعي، أنها بدأت رحلتها على مواقع الدعارة من خلال صديقة لها، قائلة: “قالت لي إن بإمكاني الحصول على أموال جيدة من خلال هذا العمل، عندما أكون في حاجة للمال. وكنت أجد الزبائن عن طريق الصور والاسم. وكنت ألتقي مع بعض الأشخاص الذين وصلوا إلي عن طريق الموقع حوالي 8-10 مرات شهريًا”.
بينما قالت ف. ك. في الصف الأخير بالجامعة: “كانت الأحوال المادية لأسرتي ليست جيدة. كنت أعمل لمدة عامين بعد الجامعة في كافيتريا و متجر ملابس. ولكن كان الربح قليلا. فلجأت إلى تلك المواقع الإلكترونية للعثور على زبائن على الإنترنت. تكلفة الساعة تتراوح بين 300-500 ليرة تركية. وكنت أرسل أموالًا لعائلتي. ولكنهم يظنون أنني أعمل في كافتيريا إلى الآن”.

وكانت قوات الأمن قد ألقت القبض على 31 من مديري مواقع الدعارة على الانترنت و292 من أعضائها، ضمن حملتها الأمنية بمشاركة إدارة الآداب يوم 12  أيار 2017، في 13 مدينة مختلفة.
إلا أن الجهات الأمنية أطلقت سراحهم بعد الاستماع لأقوالهم، في حين تم اعتقال 18 آخرين بتهمة غسيل الأموال الخاصة بعمليات التشجيع على الفاحشة والفجور، والتوسط فيها، وتقديمها للغير.

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: