Advertisements
أخبار جديدة

ماذا حصل للطفلة ريم بعد ان لدغتها الافعى في بلدتها برعشيت؟

قبل يومين تعرضت الطفلة ريم (9 سنوات) ، من بلدة برعشيت (بنت جبيل) للدغة أفعى سامة، في باحة منزل ذويها، ما استدعى نقلها الى مستشفى تبنين الحكومية، للمعالجة، لكن يبدو ان سم الافعى كان سريع الانتشار، ما عرض رجلها للانتفاخ وتسمم دمها، الامر الذي جعل حالتها الصحية تتراجع لتصبح في وضع حرج. فاحتاجت لتغيير دمها ونقلها الى احدى مستشفيات مدينة صيدا لاستكمال العلاج. وبحسب مصدر طبي فان ريم تحتاج الان الى عناية مركزة والمزيد من الدم من فئة b+ ، وعلى الراغبين بالتبرع التوجه الى صيدا بعد الاتصال بذويها.

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: