Advertisements
أخبار جديدة

مأساة في لبنان – إبن الـ 24 عامًا عاد من سهرته، وعندما دخل المنزل حصلت الكارثة!

مأساة في لبنان – إبن الـ 24 عامًا عاد من سهرته، وعندما دخل المنزل حصلت الكارثة!

10
MAY
2017

A

+

A

في مأساة جديدة يعيشها المجتمع اللبناني أقدم الشاب ماجد رفيق أبوكروم إبن بلدة مزرعة الشوف على الإنتحار ليل أمس.

 

وفي التفاصيل وفق ما علم موقع LIBAN8 من مصدر خاص أن الشاب إبن الـ24 عاما عاد ليل أمس من سهرته ودخل منزله فشاهده شقيقه الأصغر يحمل بندقية فهرع نحو والدته ليخبرها بما يفعل شقيقه ما كان من الوالدة ووفق المصدر إلا أن توجهت نحوه قائلة “لا تغار من إبن مرستي” – في إشارة إلى الشاب إياد أبو علي الذي أقدم على الإنتحار الأسبوع المنصرم- لكن كلام الوالدة لم يثن ماجد عن تصويب البندقية نحو صدره وإطلاق النار ليصاب إصابة بليغة نقل على إثرها إلى المستشفى لتجرى له عملية لكن القدر لم يعطه فرصة ثانية فانتقل إلى العالم الآخر تاركا وراءه أهلا مفجوعين وبلدا يخسر كل يوم شابًا أو شابة من خيرة أهله بطريقة مأساوية.

 

ويشير المصدر لموقع LIBAN8 إلى أن ماجد كان جنديا في الجيش وخرج منه مطرودا قبل 6 أشهر ليبدأ عملا جديدا على إحدى محطات الوقود وكان راتبه الشهري لا يتعدّ أربع مائة ألف ليرة لبنانية.

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: