Advertisements
أخبار جديدة

ضربة اسرائيلية محتملة في لبنان في الايام والاسابيع القادمة؟

 

 

قالت صحيفة معاريف الاسرائيلية ان “اسرائيل” بدأت بتغيير قواعد اللعبة في الهجمات التي تنفذها على حزب الله اللبناني والجيش العربي السوري خصوصا في منطقة القنيطرة القريبة من الحدود بين الجولان المحتل من قبل فلسطين المحتلة والجزء الواقع في الاراضي العربية السورية.

وكشفت الصحيفة عن توافق اسرائيلي امريكي من اجل ايذاء حزب الله اللبناني حيث نقلت مصادر اسرائيلية قولها ان “اسرائيل” ستزيد من توجيه الضربات ضد حزب الله اللبناني في الاراضي السورية خصوصا تلك القريبة من الجولان المحتل فيما لم تؤكد اي مصادر رسمية اسرائيلية هذه الانباء.

وقالت الصحيفة ان الهجمات على حزب الله ربما تمتد في الايام والاسابيع المقبلة لتشمل مواقع للحزب في الاراضي اللبنانية من اجل اضعافه بناء على رغبة امريكية حيث ترغب الادارة الامريكية الجديدة باضعاف الحزب من اجل تغيير قواعد اللعبة في سوريا.

وقالت الصحيفة نقلا عن مصادرها ان حزب الله وسوريا يعرفون حقيقة النوايا الاسرائيلية في توجيه المزيد من الضربات لذلك فقد قامت سوريا بتوجيه ضربة صواروخية لثني “اسرائيل” عن تنفيذ رغبتها لكن ذلك لم يفلح في اضعاف الرغبة الاسرائيلية بل على العكس زاد منها ودفع الادارة الامريكية لتبني الموقف الاسرائيلي بشان حزب الله.

وبحسب المصادر فان “اسرائيل” والولايات المتحدة ترغبان باجبار حزب الله اللبناني على الانسحاب من سوريا حيث فيما ترغب “اسرائيل” بتغيير الاوضاع في سوريا خصوصا في المناطق القريبة من حدود الجولان وهو الامر الذي تشير اليه زيادة الهجمات الاسرائيلية على الحدود مع سوريا حيث تضرب “اسرائيل” مواقع لحزب الله اللبناني.

الصحيفة قالت ان الجولة التي نظمها حزب الله اللبناني قبل ايام بالقرب من الحدود لمسؤول كبير بالحزب تعكس ادراك حزب الله لما تخطط له “اسرائيل” في تغيير قواعد اللعبة مما يشير الى متابعة حزب الله بشكل دقيق لكافة التحركات الاسرائيلية التي قد تقود الى تصعيد واسع.

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: