Advertisements
أخبار جديدة

من جديد وفاة مواطن بسبب طعام المطعم..مات يوسف وأُقفل فرع ملك الطاووق.. وقائيّاً

مريم سيف الدين 

توفي يوسف صالح الرفاعي (27 عاماً). وكان قد أصيب بالتسمم مع إثنين من أقربائه بعد تناولهم سندويشات في فرع ملك الطاووق في زوق مصبح. ما دفع المدعي العام إلى إصدار قرار باقفال الفرع، والبدء بالتحقيقات. انتشر الخبر بسرعة على مواقع التواصل الاجتماعي مرفقاً بصور تظهر العناصر الأمنية وهي تقفل المطعم.

وفي اتصال لـ”المدن” مع مستشفى سيدة لبنان في جونية، أكدت أنها “حتى اللحظة لم نتمكن من تحديد سبب وفاة الشاب وتسمم قريبيه، في انتظار نتائج التحليلات الطبية وتقرير الطبيب الشرعي بعد تشريح الجثة”، مؤكداً تحسن حالتي الشابين الآخرين بعد العوارض التي عانيا منها. واعتبرت المستشفى أنه من غير المنطقي وفاة شاب في 27 من العمر نتيجة التسمم الغذائي، وبعد فترة قصيرة من تناوله السندويش، بينما “في هذه الحالة يجب معرفة ما تناوله الشبان خلال 42 ساعة الماضية لتحديد أسباب التسمم”.

وبدورها، تنتظر وزارة الصحة أيضاً نتائج الفحوص المخبرية للعينات وتقرير الطبيب الشرعي لتبني على الشيء مقتضاه، وفق البيان الصحافي الذي أصدرته. ويقول المستشار الإعلامي لوزير الصحة جورج العاقوري، لـ”المدن”، إن “إقفال الفرع وختمه بالشمع الأحمر هو إجراء وقائي يقوم به المدعي العام عادة بعد حصول حالة وفاة. بالتالي، لا يعني هذا الاجراء إدانة المطعم”. يضيف أنه “لا يعقل تسمم ثلاثة أشخاص فقط من ذات العائلة من دون غيرهم في مطعم يبيع كمية كبيرة من السندويشات في الدقيقة الواحدة”.

وفيما ينتظر الجميع نتائج الفحوصات المخبرية، التي على أساسها ستحدد المسؤوليات، أنهى ملك الطاووق فحوصاته في مختبرات RBML في الشويفات. ويقول مديره العام جوزيف عازوري، لـ”المدن”، إن “الفحوصات التي أجريت لعينات من القصبة والدجاج والثوم والطاووق جاءت سلبية”. بالتالي، فإن “ملك الطاووق بريء من الاتهامات التي طالته والتي حملته مسؤولية تسمم الشبان الثلاثة ووفاة أحدهم”.

المدن

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: