Advertisements
أخبار جديدة

أبناء بلدة الطيبة يتركون منازلهم ووسائل التواصل الاجتماعي؟

24

شبكة أخبار جبل عامل

خلال يومين كاملين هجر العشرات من أبناء بلدة الطيبة ( مرجعيون) منازلهم وانتقلوا الى أحضان الطبيعة، بعيداً من أجهزة التلفاز والهواتف النقالة ووسائل التواصل الاجتماعي. الى حقول البلدة وحرجها الطبيعي وحول ضفاف نهر الليطاني انتقلت عائلات البلدة بكبيرها وصغيرها وبمشاركة رئيس البلدية عباس ذياب، في أجواء ولادة أمير المؤمنين علي ابن أبي طالب (ع)، بدعوة من المجلس البلدي الذي قرر محاربة وسائل التواصل الافتراضي والآفات الاجتماعية المختلفة التي تساهم في تغيير نمط عاداتنا وتقاليدنا” بحسب رئيس البلدية عباس ذياب، الذي اعتبر أن ” مثل هذه الأنشطة الممنهجة تساعد الأهالي على التواصل المباشر بشكل عفوي وفي ربيع الطبيعة الجميلة التي يجب تعويد الأجيال الجديدة على الحفاظ عليها”، ولذلك فان ” القيمين على النشاط عمدوا على أن تكون لقاءات الأهالي بعيداً عن الهواتف النقالة التي تم منعها اضافة الى منع استخدام النراجيل وغيرها وتنفيذ أنشطة تساهم في تعويد الأهالي علي حماية البيئة الطبيعية والتعلق بها”.  ” الربيع بالطيبة أحلا” هو عنوان لعدة أنشطة شاركت فيها عائلات البلدة وتضمنت في اليوم الأول :جلسة في احضان الطبيعة في حرش البلدة الطبيعي الذي عمدت البلدية تحويله الى منتزه طبيعي جميل، ثم غذاء قروي يشمل أنواع متعددة من المأكولات التراثية التي حضرتها أمهات البلدة في مطابخ منازلهن، العاب اطفال و ملاهي بادارة كشافة الامام المهدي (ع)، انشطة ترفيهية هادفة.، اضافة الى جوائز وهدايا .وفي اليوم الثاني: دعوة شباب البلدة من عمر 14 و ما فوق للمشاركة في النشاط البيئي الترفيهي على شيارات الفقعاني وضفاف الليطاني والذي شمل ألعاب رابيل جبلي بادارة فريق مختص من الهيئة الصحية، مسير بيئي حتى ضفاف النهر،غذاء ، باينت بول   paint bal،انشطة ترفيهية هادفة ثم توزيع جوائز قيمة.

داني الأمين

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: